منتدى القيادة التربوية
مرحبا بكم في منتدى القيادة التربوية الذي هو منكم و إليكم


تربوي تكويني منكم و إليكم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
منتدى القيادة التربوية منكم وإليكم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
AMROUNE
 
salah-eddin
 
med bnhmd
 
Mhamed Aghouri
 
yakou
 
rodi
 
بدر الدين
 
الذوق
 
AGABDOU
 
ابن خفاجة
 

شاطر | 
 

 رب نومة نافعة ...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
AMROUNE
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 275
تاريخ التسجيل : 16/01/2013

مُساهمةموضوع: رب نومة نافعة ...   الأربعاء أبريل 10, 2013 4:20 am

رب نومة نافعة ...
من شدة تعبه، نام بهدوء
داخل مدرج الجامعة وأستاذ الرياضيات التي يعشقها يلقي درسه. استيقظ على ضجيج الطلبة
وهم يغادرون قاعة الدرس بعد نهاية الحصة. انتبه إلى المكتوب على السبورة، كتب
المسألتين بكراسته –التي يتفاءل بها كثيرا- على أمل أن يستدرك ما فاته.
عاد إلى
البيت وأغلق عليه باب غرفته، وأخبر أمه أن لايزعجه أحد. انكب على المسألة يعالجها
من وجوه متعددة، إلا أنه عجز تماما عن حلها، لام نفسه، إن لم تأخذه غفوة النوم لفهم
من أستاذه المتميز عناصر إجابتها، حاول ثم حاول لكن دون فائدة، لم يصادف يوما مسألة
بمثل صعوبتها وتعقيدها، مال على أوراقه واحتضن راسه بين دراعيه، ثم سرقته غفلة من
النوم مرة أخرى، انتبه على طرقات على باب غرفته، إنها أمه وقد جلبت له
عشاءه.
وضع طعامه جانبا وعاد إلى أوراقه، يعتصر تفكيره عصرا، مزق أوراقا كثيرة ،
جرب طرقا متعددة ، استدعى كل مهاراته السابقة، لكن الحل بقي دائما بعيدا. كان عزاؤه
الوحيد أن الحصة القادمة من درس الرياضيات لن تأتي قبل أربعة أيام.
خلال الايام
اللاحقة، استنجد بكل ما استطاع الوصول إليه من كتب بمكتبة الجامعة، ومن بحوث
الزملاء المرتبة بعناية فوق رفوف خزانته. لم ينجح إلا في حل مسألة من المسألتين،
بعد كل هذا الجهد المضني. حلت الحصة وانتظر في خجل أن يطلب أستاذ المادة من الطلبة
تقديم حلول المسألتين، لكن الدهشة عقدت لسانه بعدما أحس أن الأستاذ منشغل بإلقاء
درس جديد يبتعد تماما عن مضمون المسألتين. انتظر أن يعرج الاستاذ عليهما عندما تشرف
الحصة على الانتهاء، لسهولتهما وبساطة حلهما، شعر بخجل أكبر ، وحمد الله على أن
أستاذه لم يبق له الوقت ليكتشف عجزه وفشله في حل مسألتين بسيطتين.
انتهت الحصة،
ولا شيء حدث ، ذهب إلى أستاذه يسأله، لكن أستاذه أجابه مستغربا:
-ولكنني لم
أكلفكم أبدا بإنجاز أي مسألتين في الحصة السابقة؟
- والمسألتين اللتين كتبتهما
على السبورة آخر الحصة الماضية، ألم يكونا واجبا كلفتنا بإنجازه؟
- لا ، فقد
ذكرتكم – فقط- بالمسألتين اللتين عجز كبار الرياضيين في العالم على حلهما لحد
الآن؟
وضع أوراق الحل بين يدي أستاذه وغادر القاعة دون أن ينبس ببنت شفة.
عن
فكرة منقولة وبصياغة جديدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kiyadatarbawia.forumaroc.net
 
رب نومة نافعة ...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القيادة التربوية :: باحة الاستراحة :: قصص و عبر-
انتقل الى: